متخصص التخدير

اول مراجعه بعد العملیة
مدة البقاء في المستشفى
مدة العملية
فترة النقاهة
الحاجة الى الادوية

متخصص التخدير

تحت تأثير التخدير العام، ستفقد الوعي تمامًا و تكون غير قادر على الشعور بالألم في أثناء الإجراءات الطبية. عادةً ما يستخدم التخدير العام مجموعة من الأدوية الوريدية والغازات التي يتم استنشاقها (مواد التخدير).
التخدير العام ليس مجرد تنويم؛ فالدماغ المُخدَر لا يستجيب لإشارات أو انعكاسات الألم.

متخصص التخدير في علي طب :
هو طبيب متخصص في التخدير حاصل على تدريب خاص. عندما تكون فاقدًا للوعي، يقوم طبيب التخدير بمراقبة الوظائف الحيوية لجسمك كما يتحكم في عملية التنفس.
في العديد من المستشفيات،مركز العلاجية علي طب و … يتعاون أحد أطباء التخدير وممرضة تخدير معتمدة ومؤهلة (CRNA) في أثناء العملية.
أداء الجزء الأساسي من العمليات الجراحية من خلال التفاعل مع الأطباء الآخرين.
يقوم التخدير العام بإرخاء العضلات في الجهاز الهضمي ومجرى الهواء الذي يمنع الطعام والحمض من المرور من رئتيك إلى معدتك. اتبع تعليمات طبيبك دائمًا حول تجنب تناول الأطعمة والمشروبات قبل إجراء العملية الجراحية.
يعد الصيام أمرًا هامًا عادةً ويبدأ من حوالي ست ساعات قبل إجراء العملية الجراحية. قد تكون قادرًا على شرب سوائل صافية حتى قبل ساعات قليلة.
قد يخبرك طبيبك بتناول بعض من أدويتك المنتظمة برشفة صغيرة من الماء في أثناء وقت الصيام. ناقش أدويتك المتاحة مع طبيبك.
قد تحتاج إلى تجنب تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين وبعض مسيلات الدم التي تُوصف دون وصفة طبية وذلك قبل أسبوع على الأقل من إجراء العملية. قد تسبب هذه الأدوية حدوث مضاعفات في أثناء العملية الجراحية.
قد تسبب بعض الفيتامينات و العلاجات العشبية في مركز العلاجية علي طب، مثل نبتة الجنسنج والثوم وعشبة جنكو بيلوبا ونبتة القديس يوحنا وكافا وغيرها، حدوث مضاعفات في أثناء العملية الجراحية. ناقش أنواع المكملات الغذائية التي تتناولها مع طبيبك قبل إجراء العملية الجراحية.
إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا، فتحدث مع طبيبك حول أي تغييرات في الأدوية التي تتناولها في أثناء فترة الصيام. لن تتناول عادةً أدوية داء السكري الفموية في صباح يوم العملية الجراحية. إذا كنت تُحقن بالأنسولين، فقد يوصي طبيبك بجرعة مخفضة.
إذا كنت تعاني انقطاع النفس، فناقش هذه الحالة مع طبيبك. سوف يحتاج طبيب التخدير أو أخصائي التخدير إلى مراقبة تنفسك بعناية أثناء العملية الجراحية وبعدها.
عادةً ما يُوصل طبيب التخدير أدوية التخدير من خلال خط وريدي في الذراع. وأحيانًا قد يتم إعطاؤك غازًا تستنشقه من خلال قناع. يُفضل أن يُخدر الأطفال بواسطة القناع.
وبمجرد أن يتم تخديرك، قد يُدخل طبيب التخدير أنبوبًا داخل فمك ولأسفل قصبتك الهوائية. يضمن الأنبوب حصولك على أوكسجين كافٍ ويحمي رئتيك من الدم أو السوائل الأخرى، مثل سوائل المعدة. سيتم إعطاؤك مرخيات العضلات قبل إدخال الأطباء الأنبوب من أجل إرخاء العضلات في قصبتك الهوائية.
قد يستخدم طبيبك خيارات أخرى، مثل القناع الحنجري لفتح مجرى الهواء، للمساعدة في إدارة تنفسك في أثناء الجراحة.
يقوم أحد أفراد فريق رعاية التخدير بمراقبتك باستمرار طوال فترة التخدير. سوف يضبط أدويتك، وتنفسك، ودرجة حرارتك، وضغط الدم والسوائل حسب الحاجة. يتم تصحيح أي مشكلات تحدث في أثناء الجراحة من خلال أدوية إضافية، وسوائل، وأحيانًا نقل دم.
أحيانًا يكون نقل الدم ضروريًا، مثلما هو الحال في أثناء إجراء جراحات مُعقدة. يراقب فريق رعاية التخدير حالتك ويقدمون نقل الدم عند الحاجة لذلك. قد ينطوي نقل الدم على مخاطر. وتكون هذه المخاطر أكبر في الأشخاص الأكبر سنًا، أو الذين يعانون انخفاض كمية كرات الدم الحمراء، أو الذين يخضعون لجراحات قلب معقدة.

لماذا يتم إجراء ذلك في علي طب :
سيوصي طبيب التخدير أو ممرضة التخدير، بالإضافة إلى طبيبك، أفضل خيار لك للتخدير استنادًا إلى نوع الجراحة التي ستخضع لها، وحالتك الصحية العامة وتفضيلاتك الفردية. بالنسبة لبعض الإجراءات، فقد يُوصى بالتخدير العام. وتتضمن هذه إجراءات يمكنها أن:
تستغرق وقتًا طويلاً
تؤدي إلى فقدان الكثير من الدم
تُعرّضك لبيئة باردة
تؤثر على تنفسك (خاصة جراحة الصدر أو الجزء العلوي من البطن)
قد لا تكون الأشكال الأخرى من التخدير، مثل التهدئة الخفيفة إلى جانب التخدير الموضعي (لمنطقة صغيرة) أو التخدير الناحي (لجزء أكبر من الجسم)، مناسبة للإجراءات الأكثر تدخلاً.

ما هو الفرق بين التخدير الناحي والتخدير الشوكي؟ كيف يتم تطبيقه؟
هو إجراء تطبيق المخدر الموضعي عن طريق إدخال إبرة خاصة من خلال الفقرات القطنية في المنطقة فوق الجافية أو المنطقة المجاورة (مجموعة العمود الفقري) مع إبرة أرق بكثير. يتم تسميته وفقا للمكان الذي يمارس فيه. كما يستخدم للإجراءات الجراحية في الخصر والمناطق السفلى. يوفر التخدير الشوكي لمدة 4-6 ساعات الجمود في المعدة، والنعاس الطفيف في شكل فوق الجافية. تأثير الدواء في التخدير الشوكي ينتهي عندما يتم إزالة تجميد الكرات. منذ يتم وضع القسطرة في المنطقة فوق الجافية، يستمر تأثير التخدير طالما يتم إعطاء الدواء من القسطرة. يتواجد إحتمال حدوث الصداع في التخدير الشوكي حتى وإن كان ذلك بنسبة منخفضة (15- 20 ٪). يكون من غير المرجح حدوث الصداع في حالة تطبيق التخدير فوق الجافية بالرعاية اللازمة كما يكون أكثر شيوعا في الشباب. الصداع الناجم عن التخدير الشوكي يتلاشى في فترة أقصاها أسبوع واحد وفق تناول السوائل والأدوية لتخفيف الألم. في كل منهما لا يختفي الشعور باللمس ولكن يختفي الشعور بالألم. يتم توفير استرخاء العضلات بشكل أفضل في التخدير الشوكي ويفضل في أنواع العمليات الجراحية في داخل البطن، الورك والركبة. في يومنا الحالي يتم تفضيل أسلوب التخدير المدمج بين الإثنين لتوفير استرخاء العضلات الكافي وإزالة إمكانية الصداع أثناء العمليات الجراحية.

امور يجب مراعاتها لضمان نجاح العملية

قبل العملية

اثناء العملية

بعد العملية

صور و فيديو للعملية

دکتور اميرحسين لطفي